Header AD

تناقضات احاديث خلق الجنين

 ذكرنا في المقالة السابقة ان الحيوان المنوي كائن حي وتلك الحياة الموجودة داخل الحيوان المنوي تنمو بنمو جسم الحيوان المنوي نفسه ، لكن الاسلام ووفقا للمتحدث الاول باسمه وهو محمد يدعي ان الحياة ياتي بها ملك من الملائكة بعد 4 شهور كاملة يتحول فيها الجنين من نطفة الى علقة ثم الى مضغة ثم يأتيه الملك وينفخ فيه الروح ! وذكرنا في نهاية المقالة اننا سنستخرج بعض التناقضات المحمدية في هذا الموضوع لتنضم التناقضات الى الخرافات المحمدية لتصبح خرافات ممزوجة بتناقضات .
كل الاحاديث المحمدية مليئة بل ومكتظة بالتناقضات التي لا حصر لها فمحمد كما قلنا في القالة السابقة يؤكد في اكثر من حديث صحيح مذكور قي الصحيحين ان بداية حياة الجنين التي يسميها ( نفخ الروح ) تبدأ بعد 120 يوما بالتمام والكمال ، ففي صحيح البخاري نجد الحديث التالي
إن خلق أحدكم يجمع في بطن أمه أربعين يوما أو أربعين ليلة ، ثم يكون علقة مثله ، ثم يكون مضغة مثله ، ثم يبعث إليه الملك ، فيؤذن بأربع كلمات ، فيكتب : رزقه ، وأجله ، وعمله ، وشقي أم سعيد ، ثم ينفخ فيه الروح ، فإن أحدكم ليعمل بعمل أهل الجنة حتى لا يكون بينها وبينه إلا ذراع ، فيسبق عليه الكتاب ، فيعمل بعمل أهل النار فيدخل النار . وإن أحدكم ليعمل بعمل أهل النار ، حتى ما يكون بينها وبينه إلا ذراع ، فيسبق عليه الكتاب ، فيعمل عمل أهل الجنة فيدخلها
الحديث صحيح ومؤكد ويذكره ايضا مسلم قي صحيحه .
اصبحت الان لدينا معلومة ومؤكدة وصحيحة عن محمد ان الملك يأتي بعد 4 شهور لنفخ الروح في الجنين .
لكننا نجد حديثا اخر وهو ايضا صحيح وموجود في صحيح مسلم وهذا الجزء المهم منه يقول :
إذا مرَّ بالنطفةِ ثنتان وأربعون ليلةً ، بعث اللهُ إليها ملَكًا . فصوَّرها وخلق سمعَها وبصرَها وجلدَها ولحمَها وعظامَها . ثم قال : يا ربِّ ! أذكرٌ أم أنثى ؟ فيَقضي ربُّك ما شاء . ويكتبُ الملَكُ . ثم يقولُ : يا ربِّ ! أَجلُه . فيقول ربُّك ما شاء ويكتبُ الملَكُ . ثم يقولُ : يا ربِّ ! رِزقُه . فيقضي ربُّك ما شاء . ويكتبُ الملَكُ . ثم يخرجُ الملَكُ بالصحيفةِ في يدِه . فلا يزيدُ على ما أُمِرَ ولا يَنقصُ
الان اصبحت لدينا معلومة اخرى مؤكدة وصحيحة عن محمد ان الملك يأتي بعد 42 ليلة فقط .
النص الاول ( صحيح )  : الملك يأتي بعد 120 يوم . 
النص الثاني ( صحيح ) : الملك يأتي بعد 42 ليلة .
التناقض واضح
مهلا ، فلم ينتهي الامر بعد فمحمد مازال يكرمنا بتناقضاته التي لم تنتهي ولن تنتهي ، فلنعيد النظر الى نفس النصوص مرة اخرى لنكتشف الاتي :
محمد يقول في الحديث اعلاه : إن خلق أحدكم يجمع في بطن أمه أربعين يوما أو أربعين ليلة ، ثم يكون علقة مثله ، ثم يكون مضغة مثله ، ثم يبعث إليه الملك
لاحظ ان الملك جاء بعد 4 شهور ، والنص واضح جدا حيث يقول : ثم يبعث الله ملكا وذلك بعد انقضاء المراحل الثلاث .
في النص الثاني نجد ان الملك يأتي بعد 42 ليلة .
لكن المفاجأة في هذا الحديث المذكور في صحيح البخاري  حيث يقول محمد :
إن اللهَ عز وجل وَكَّلَ بالرَّحِمِ مَلَكًا يقولُ : يا رَبِّ نُطْفَةٌ، يا رَبِّ علقةٌ، يا رَبِّ مُضْغَةٌ، فإذا أراد أن يَقْضِيَ خَلْقَهُ قال : أَذَكَرٌ أم أُنْثَى، شَقِيٌّ أم سعيدٌ، فما الرِّزْقُ والأَجَلُ، فيُكْتَبُ في بَطْنِ أُمِّهِ .
وكذلك يذكره مسلم في صحيحة وهذه نسخة مسلم :
إن الله عز وجل قد وكل بالرحم ملكا . فيقول : أي رب ! نطفة . أي رب ! علقة . أي رب ! مضغة . فإذا أراد الله أن يقضي خلقا قال قال الملك : أي رب ! ذكر أم أنثى ؟ شقي أم سعيد ؟ فما الرزق ؟ فما الأجل ؟ فيكتب كذلك في بطن أمه
الان اصبح معنا نصا اخر متفق عليه في الصحيحين البخاري ومسلم يقول ان الملك موكل بالرحم ، ويبقى ينادي ويقول ( يارب نطفة ) لمدة 40 يوم ، وبعد ذلك يغير النغمة مع الطور الثاني للجنين وينادي ( يارب علقة ) ويظل على هذه الحالة الغريبة لمدة 40 ليلة ثم يغير النغمة مرة اخرى مع الطور الثالث للجنين وينادي قائلا ( يارب مضغة ) لمدة 40 ليلة اخرى ، ثم يبدأ العمل .
اصبحت لدينا الان 3 معلومات صحيحة ومقطوع بصحتها
المعلومة الاولى : يبعث الله الملك بعد 4 شهور .
المعلومة الثانية : يبعث الله الملك بعد 42 ليلة .
المعلومة الثالثة : الملك موجود منذ البداية وهو موكل بالرحم .
فأن لم تكن هذه هي التناقضات فما هي التناقضات ؟
وهل يوجد شرح ابسط من هذا ؟ او اوضح من هذا ؟ وهل يستطيع كائنا من كان التشكيك في صحة هذه الاحاديث ؟
انها تناقضات محمدية صارخة ، لا مجال لردها .
ليس ذلك فحسب بل هذه النصوص الصحيحة تتناقض ايضا مع القران ، فلو نظرنا الى الاية رقم 14 من سورة ( المؤمنون ) سنجدها تقول :
ثمَّ خَلَقْنَا النُّطْفَةَ عَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَامًا فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْمًا ثُمَّ أَنْشَأْنَاهُ خَلْقًا آخَرَ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ
نجد في الاية المراحل الثلاث الاولى كالتالي
المرحلة الاولى : النطفة ، المرحلة الثانية : العلقة ، المرحلة الثالثة : المضغة .
وفي الاحاديث المحمدية يقول عن المرحلة الاولى ( ان خلق أحدكم يجمع في بطن أمه أربعين يوما أو أربعين ليلة ) ولا يذكر النطفة ابدا بل نجد المراحل هكذا :
المرحلة الاولى : الجمع ، المرحلة الثانية : العلقة ، المرحلة الثالثة : المضغة .
اما التناقض الاغرب والذي اعتبره من السقطات الكبيرة لمحمد فهو الاتي :
لاحظ أن محمد ذكر في احاديثه الصحيحة أن الجنين يمر بثلاث مراحل وهي 1 الجمع في بطن امه 2 العلقة 3 المضغة ، ثم ياتي الملك وينفخ الروح في الجنين ويحدد اجله ورزقه وعمله وحظه وينتهي الامر .
لكن نجد في القران أن الملك لا يمكن ابدا أن يأتي بعد مرحلة المضغة لأن المراحل لم تكتمل بعد فمازالت مرحلة تحول الجنين الى عظام ثم مرحلة تغطية العظام باللحم ثم انشاءه خلقا اخر ، فالقران يقول :
فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَامًا فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْمًا ثُمَّ أَنْشَأْنَاهُ خَلْقًا آخَرَ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ.
والسقطة المحمدية الفاضحة هنا انه جعل الملك يأتي مبكرا والجنين لا عظم له ولا لحم ، فكيف ينفخ الملك الروح اثناء خلق العظام ؟ وهل من المعقول ان يقوم الملك بنفخ الروح في هيكل عظمي ؟
 وما الذي جعل الملك يتعجل الامر ويأتي لنفخ الروح قبل أن يستكمل الله عملية الخلق بعد .
واستعجال الملك وقدومه في توقيت غير مناسب قبل ان تتحول المضغة الى عظام هو الاخر يتناقض تماما مع حديث عبد الله بن مسعود اعلاه ، الذي يجعل الملك يأتي بعد 42 ليلة فيقوم بتصوير المضغة اي تحويلها الى صورة ويخلق سمعها وبصرها وجلدها ولحمها وعظامها في ترتيب مضحك وغريب ثم بعد ذلك يسأل الملك ربه هل يجعله ذكرا ام انثى ! ولك ان تتخيل انسان كامل الهيئة لكنه غير محدد ان كان ذكر ام انثى ومعنى ذلك ان الله خلق جسده بالكامل وتركه بلا عورة حتى يسأله الملك ، وطبعا هذا الامر فى منتهى الغرابة ومثير للسخرية ، مع العلم ان الحديث صحيح وموجود في صحيح مسلم .
وانا اسأل كل من يؤمن بهذا الحديث هل يستطيع ان يثبت لنا ان الطفل في بطن امه  يصل لمرحة يكون فيها جسمه تاما وكاملا  لكنه بلا عورة وغير محدد الجنس ؟
انها تناقضات رهيبة ومكثقة وغريبة ممزوجة بخرافات بدوية بالغة السذاجة ، لا ادري كيف يؤمن بها او يصدقها من يملك مقدار ذرة من عقل وخصوصا في هذا العصر المتطور ؟ .


في المقالة القادمة سنقدم مفاجاة كبيرة وجديدة وحصرية في موضوع مبسط وسهل عن مراحل تطور الجنين .

علي سعداوي
مسلم سابق 




تناقضات احاديث خلق الجنين تناقضات احاديث خلق الجنين Reviewed by A , S on 08:05 Rating: 5

Post AD