Header AD

سد ذو القرنين وياجوج وماجوج

لوحة فارسية توضح عملية بناء السد ويظهر فيها الجن وهو يساعد في عملية البناء 


الجزء السادس عشر

تحدثنا سابقا عن سد ذي القرنين وتحديد مكانه وعن زيارة سلامة الترجمان له والان سنتحدث عن ذكر ذلك السد في المخطوطة السريانية التي تتحدث عن اسطورة الاسكندر الاكبر وسنجد انها تتطابق تمام التطابق مع القران علما بأن هذه المخطوطة السريانية اقدم من القران و كاتبها يدعى كالسينثس المنتحل وكل ما ورد في هذه المخطوطة اساطير واكاذيب والغريب ان ما جاء في سورة الكهف يتطابق تمام التطابق مع هذه الاسطورة ، ولا ننسى ان ورقة بن نوفل كان يترجم من السريانية الى العربية ( كما جاء في صحيح البخاري ) كما لا ننسى ان محمدا كان يبحث عن مترجم من اللغة السريانية حصرا .
وعن سد الاسكندر وكيفية بناءه نجد في الصفحة 150 ما يلي : مترجما الى اللغة الانكليزية .
150
  Alexander said to them, "How far does the mountain descend in that direction?' They answered him, 'This mountain extends without a break, passing by the sea ofBeth-Katraye, and goes on and comes to an end in outer Persia near India . . .'Alexander said, 'This mountain is higher and more terrible than all the mountains which I have seen.' The old men, natives of the country, said to the king, 'Yea, by your majesty, my lord the king, neither we nor our fathers have been able to march one step upon it, and men do not ascend it either on that side or on this, for it is the boundary which God has sent between us and the nations within it.' Alexander said, 'Who are the nations within this mountain upon which we are looking? . . .' The natives of the country said, 'They are Huns.' He said to them, 'Who are their kings?' The old men said, 'Gog and Magog and Nawal the kings of the sons of Japhet . . .'

A long list of names follows
153
 When Alexander had heard what the old men said, he marvelled greatly at the great sea which 
surrounded all creation; and Alexander said to his troops, 'Do you desire that we should do something wonderful in this land?' They said to him, 'As thy majesty commands we will do.' The king said, 'Let us make a gate of brass and closeup this breach.' His troops said, 'As thy majesty commands we will do.' AndAlexander commanded and fetched three thousand smiths, workers in iron, and three thousand men, workers in brass. And they put down brass and iron, and kneaded it as a man kneads when he works clay. Then they brought it and made a gate, the length of which was twelve cubits and its breadth eight cubits. And they made a lower threshold from mountain to mountain, the length of which was twelve cubits; and they hammered it into the rocks of the mountains, and it was fixed in with brass and iron . . .

  
الترجمة

150  
قال لهم الاكسندر : الى اي مدى يمتد هذا الجبل ؟ فأجابوه هذا الجبل يمتد دون انقطاع ويمر من بحر (Beth-Katraye) ويمضي من بلاد فارس الى القرب من الهند ، قال الاكسندر : هذا الجبل هو الاعلى والاكثر ترويعا من كل الجبال التي رأيتها ، رجل مسن من السكان الاصليين قال للملك : نعم جلالتك ،سيدي الملك ، لا نحن ولا ابائنا استطعنا السير عليه ولو خطوة واحدة ، فلا يستطيع الرجل ان يصعد لا من هذا الجانب ولا من الجانب الاخر ،لأنه هو الحد الفاصل بيننا وبين الامم التي وراءه ، قال الاكسندرمن هم الامم الذين خلف هذا الجبل ؟ قال السكان الاصليون : انهم الهون ، فقال لهم : من هم ملوكهم ؟ فاجاب الرجل المسن ، (جوج ومأجوج ، وناوال ملوك ابناء (Japhet )
153  عندما سمع الاكسندر كلام الرجل العجوز، تعجب كثيرا من هذا البحر الكبير الذي يحيط بالكون ، وقال الاكسندر لجنوده ما رأيكم ان نعمل شيئا عظيما لهذه الارض ؟ فاجابوه ، سنفعل كل ما تأمر به جلالتك ، فقال الملك ، دعونا نعمل بوابة من النحاس الاصفر على هذا الثغر ، فقالو جنوده سنفعل كل ما تأمرنا به جلالتك ، فجلب الاسكندر 3000 حداد من العاملون في الحديد ،و300 من العاملون في النحاس ، فوضعو الحديد والنحاس بالاسفل ووضعو عليه الطين ، فبنو بوابة طولها 12 ذراعا وعرضها 58 ذراعا ،



واعتقد ان تطابق قصة سد الاسكندر في هذه الاسطورة لا يخفى على احد ولا يحتاج الى ادنى مجهود فكري لاكتشافه . علما بان هذه المخطوطة تم تصويرها وترجمتها الى الانكليزية مع تصوير نصها الاصلي وهي موجودة في كتاب يمكن قرأته أو تحميله من موقعي على هذا الرابط

كما يوجد نسخ عديدة لهذه المخطوطة في (     google books)  في هذا الرابط


كما يمكن قرأته على ارشيف الانترنت على الربط التالي


وكل من يقرأ هذا الكتاب بحياد سيتأكد وبنسبة 100% ان سورة الكهف نسخة مزيفة من هذه الاساطير المزيفة بدورها  ،  وبذلك تكون سورة الكهف مجموعة من الاساطير المزيفة والمشوهة ماخوذة من اساطير اخرى مزيفة ولكنها غير مشوهة مثل سورة الكهف ، هذه هي الحقيقة العارية اعجبت من اعجبت ام لم تعجب من لم تعجب ، لكنها هي الحقيقة .
والسؤال الان كيف يمكن لسد ان يحبس مليارات البشر خلفه دون ان يكون باستطاعتهم الخروج من هذا السجن الاسطوري الوهمي المحمدي ؟
الاجابة باختصار وبساطة ايضا بعد النظر الى هذه الخريطة التي صنعها الادريسي في القرن الخامس الهجري وتظهر بوضوح في الاسفل ناحية الشمال كيف يمكن ان يتم حبس ياجوج وماجوج خلف السد  ، علما بأن الادريسي يعتبر متطورا جدا ومتقدما عن فكر محمد والصحابة والتابعين فنظرة محمد واصحابه كانت اكثر تخلفا بكثير عن الادريسي لدرجة ان محمد كان يعتقد ان الشمس تغرب داخل عين طينية ! ولدرجة انه يعتقد ان الشمس ستقترب يوم القيامة من البشر جدا فلا يحدث لهم شئ سوى كثرة التعرق ! .


وهذه هي خريطة الادريسي  (( وقد وضعت عليها سهما للتوضيح يوضح مكان ياجوج وماجوج ))



فالارض في الفكر الاسلامي المتخلف عبارة عن دائرة مسطحة وليست كروية ، يحيط بها البحر المحيط من كل الجهات ، ومن خلف البحر المحيط السماء تلتصق باطراف الارض ، وبناء السد امام ياجوج وماجوج ، يجعل السد من امامهم والبحر المحيط من خلفهم ، ولو افترضنا انهم ركبو سفينة لعبور البحر المحيط فسيصلون الى اطراف الارض ويجدون السماء ملتصقة بالارض ، وهكذا يتحول السد الى باب موصد لسجن كبير .
فهذا هو الاسلام ، وهذه هي نظرته للكون ، وهذه هي خرافاته ، ولا مجال لاي مسلم ان يتخلص او ان يتهرب من هذه الخرافات والاساطير الاسلامية .

وفي الجزء القادم سنتحدث عن يأجوج وماجوج


 الاجزاء السابقة من البحث 
الجزء الاول :

الجزء الثاني :

الجزء الثالث :

الجزء الرابع:

الجزء الخامس :

الجزء السادس :

الجزء السابع

الجزء الثامن

الجزء التاسع

الجزء العاشر

الجزء الحادي عشر

الجز الثاني عشر

الجزء الثالث عشر

الجزء الرابع عشر

الجزء الخامس عشر

رحلة سلامة الترجمان لسد ذي القرنين

سد ذو القرنين وياجوج وماجوج سد ذو القرنين وياجوج وماجوج Reviewed by A , S on 11:29 Rating: 5

Post AD