Header AD

الشيطان والمسلم



قصة الشيطان مع المسلم في النصوص الاسلامية قصة لا تنتهي ابدا ، فمنذ ولادة المسلم من بطن أمه حين يلمس الشيطان المولود الى وفاة المسلم حين يحاول الشيطان أن يضع للمسلم سيناريو خاص لخاتمة المسلم المسكين ، وطوال حياة المسلم لا عمل للشيطان سوى محاولة اغواء المسلم بكافة الطرق ، والغريب ان محمدا يقدم حلا للمسلم بقراْة آية الكرسي لتحفظه من الشيطان في الوقت الذي لا يجد فيه الله حلا للتخلص من الشيطان سوى بقذفه بالنجوم ومرة تصيب ومرة تخيب بحسب دقة التصويب .
ولو تحدثنا عن علاقة الشيطان بالمسلم سنحتاج الى مجلدات ولكننا سنكتب مقالا سريعا طريفا عن ليلة واحدة فقط من ليالي المسلم الطويلة مع الشيطان ، ثم في مقالات اخرى قادمة سنضيف اضافات اخرى عن نفس الموضوع .
فحين يعود المسلم ليلا الى بيته وعند دخوله بيته ان لم يسم الله سيدخل معه الشيطان ، وان سمى الله لن يدخل معه الشيطان ، لكن هل انتهى الامر عند هذا الحد ؟ بالطبع لا .
فحين يذهب المسلم لتناول العشاء فأن لم يسم الله سيأكل معه الشيطان ، فأن سمى فلن يأكل معه ، فأن أكل بشماله سيأكل معه الشيطان ، فان اكل بيمينه فلن يأكل معه ، وقد يقول احدهم من أين جاء الشيطان وقد سمى المسلم عند دخوله البيت فلم يدخل معه الشيطان ؟ فأقول له اياك ان تناقش أو تجادل فهذا ما يريده محمد وهو صحيح حتى ولو امتلئ بالتناقضات .
بعد تناول المسلم طعام العشاء بسلام والتخلص من الشيطان بالتسمية سيحدث نفس الامر مع شرب الماء فأن لم يسمي المسلم قبل شربه للماء فسوف يشرب معه الشيطان فأن سمى فقد انتهت المشكلة ، فأن شرب بشماله فسيشرب معه الشيطان ، وأن شرب بيمينه لن يشرب معه .
فأن تثائب المسلم فسيطرب الشيطان ويضحك من هذه الفعلة المضحكة لذلك يجب على المسلم أن يقوم قدر الامكان بمنع ذلك التثائب فأن غلبه التثائب  فليضع باطن يده اليسرى أوظهر يده اليمنى على فمه ولا يخرج صوتا مع التثائب حتى لا يضحك الشيطان .
فأن ذهب المسلم للراحة والنوم ، فأن لم يذكر الله قبل النوم فسيأتيه الشيطان ، وأن ذكر الله فلن يأتي ، فأن اضطجع على شقه الايسر فسياتيه الشيطان ، وأن اضطجع على شقه الايمن فلن يأتيه .
وحين يجامع المسلم زوجته أن لم يسمى الله سيجامع معه الشيطان !!!! فأن سمى الله فقد نجى ،
وبعد كل هذا لا يجد الشيطان مبيتا سوى خيشوم المسلم فيبيت الشيطان اللعين  في خيشوم حتى الصباح .
وأن رأى المسلم الشيطان في المنام فعليه ان يستيقظ فورا ويبصق عن يساره ثلاثا ويتعوذ من الشيطان ، فأن نام المسلم مرتاح فسيعقد الشيطان على المسلم ثلاث عقد ويأمره بالنوم المتواصل ، فأن طلعت الشمس والمسلم نائم فسيبول الشيطان في أذن المسلم وتصبح أذن المسلم المسكين كنيفا للشيطان ،
أما أن كان المسلم بطلا واستيقظ من نومه عند الفجر وذكر الله فانفكت عقدة ثم توضأ فانفكت الاخرى ثم ذهب لصلاة الجماعة في المسجد فعليه الدخول برجله اليمنى ، ثم عليه أن يضع القدم في القدم والكتف والكتف ويسد الفرج التي يدخل منها الشيطان ، وبعد أن يفعل المسلم البطل المقاوم ذلك كله هل ستنتهي المشكلة ؟ بالطبع لأ
فسيأتي الشيطان للمسلم وهو يصلي ويلعب في دبر المسلم بالنفخ في دبره تارة
! وبشد شعر دبره تارة اخرى !
فبعد كل ما فعله المسلم المسكين من قيام في الفجر وذكر الله ووضوءه في ذلك التوقيت الصعب والذهاب الى المسجد والدخول بالرجل اليمنى والوقوف صفا واحدا وسد كل الفرج (المنافذ) التي يدخل منها الشيطان ، الا أن المسلم خرج من ذلك كله منفوخ الدبر منتوف شعر الدبر !
وهذه مجرد ليلة واحدة فقط من ليالي المسلم الطويلة وفقا للنصوص المحمدية وقد خرج فيها المسلم منفوخ الدبر ومشدود شعر الدبر فكيف ببقية ليالي المسلم الطويلة .

علي سعداوي

بعض المراجع :
سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( ما من بني آدم مولود إلا يمسه الشيطان حين يولد ، فيستهل صارخا من مس الشيطان ، غير مريم وابنها ) . ثم يقول أبو هريرة : { وإني أعيذها بك وذريتها من الشيطان الرجيم } . صحيح البخاري

 أما إن أحدكم إذا أتى أهله ، وقال : بسم الله ، اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا ، فرزقا ولدا لم يضره الشيطان . صحيح البخاري

الرؤيا الصالحة من الله ، والحلم من الشيطان ، فمن رأى شيئا يكرهه فلينفث عن شماله ثلاثا وليتعوذ من الشيطان ، إنها لا تضره ، وإن الشيطان لا يتراءى بي
الراوي: أبو قتادة الأنصاري المحدث:  صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6995

اذا دخل الرجل بيته ، فذكر الله عند دخوله وعند طعامه ، قال الشيطان : لا مبيت لكم ولا عشاء . وإذا دخل فلم يذكر الله عند دخوله ، قال الشيطان : أدركتم المبيت . وإذا لم يذكر الله عند طعامه ، قال : أدركتم المبيت والعشاء ) . وفي رواية : ( وإن لم يذكر اسم الله عند طعامه ، وإن لم يذكر اسم الله عند دخوله ) . صحيح مسلم -

التثاؤب من الشيطان ، فإذا تثاءب أحدكم فليرده ما استطاع ، فإن أحدكم إذا قال : ها ، ضحك الشيطان . صحيح البخاري

 جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ! رأيت في المنام كأن رأسي قطع . قال : فضحك النبي صلى الله عليه وسلم وقال " إذا لعب الشيطان بأحدكم في منامه . فلا يحدث به الناس " . وفي رواية أبي بكر " إذا لعب بأحدكم " ولم يذكر الشيطان . صحيح مسلم

عن عبد الله بن مسعود قال إن الشيطان يأتي أحدكم في صلاته فيأخذ شعرة من دبره فيرى أنه قد أحدث فلا ينصرف حتى يسمع صوتا أو يجد ريحا  مجمع الزوائد

إن أحدكم إذا كان في الصلاة جاءه الشيطان فأبس به كما يبس الرجل بدابته فإذا سكن له أضرط بين إليتيه ليفتنه عن صلاته فإذا وجد أحدكم شيئا من ذلك فلا ينصرف حتى يسمع صوتا أو يجد ريحا لا يشك فيه  مسند أحمد

إن أحدكم إذا كان في الصلاة جاءه الشيطان فأبس به كما يأبس بدابته فإذا سكن له أضرط بين أليتيه ليفتنه عن صلاته فإذا وجد شيئا من ذلك فلا ينصرف حتى يسمع صوتا أو يجد ريحا  مجمع الزوائد

إذا استيقظ - أراه - أحدكم من منامه فتوضأ فليستنثر ثلاثا ، فإن الشيطان يبيت على خيشومه .البخاري

مع مراجع اخرى كثيرة 







الشيطان والمسلم الشيطان والمسلم Reviewed by A , S on 09:11 Rating: 5

Post AD