Header AD

سنن يهرب منها المسلمون ،اعضض بهن ابيك



لقد فتحنا فيما سبق تصنيفات كثيرة مثل ( اخطاء القران ) و( خرافات اهل السنة ) و(تناقضات القران )، و(تناقضات الحديث )، وغيرها من التصنيفات وتركناها مفتوحة لنضيف عليها العديد من المواضيع ،ومايزال عندنا تصنيفات اخرى فمنذ بدأنا في هذه المدونة لم نكمل التصنيفات حتى الان فما بالك بالمواضيع التي سنضعها في تلك الصنيفات وهذا يدل على كثرة ما سنتكتبه في كشف الحقيقة لكل من يبحث عنها .
 واليوم سنضيف تصنيفا جديدا ليس على مقالاتنا فحسب بل جديدا حتى على الدراسات الاسلامية فلا اعتقد ان احدا قبل علي سعداوي تحدث عنه ، والتصنيف الجديد هو ( سنن يهرب منها المسلمون ) واعتقد انه امرا جديدا وغريبا ويثبت أن المسلمون انفسهم يهربون من دينهم لعدم قدرتهم على التطبيق ويشهدون على انفسهم ان بعض الاوامر في دينهم غير قابلة للتطبيق .
طبعا سوف نضع مواضيع كثيرة لهذا التصنيف وسوف تكون طريقتنا هي المرور على التصنيفات السابقة باضافة وتوزيع المواضيع بينها بشكل عشوائي وغير منظم .
وسوف نبدأ اليوم في اول موضوع في هذا التصنيف الجديد والموضوع هو ( اعضض هُنّ ابيك )
اذا ما كنت جالسا مع احد اصدقاءك او ربما جالسا مع احد ضيوفك مثلا وتتبادلان الحديث فاعتز ببلده وقال لك أنه بلد عظيم او اعتز بقبيلته فقال لك ان قبيلته قوية او كبيرة او غيرها ، فماذا يجب ان تقول له لو كنت حقا ملتزما بدينك وتريد ان تتبع السنة النبوية ؟ يجب ان ترد على ضيفك او صديقك فورا بالقول اعضض بعضو ابيك ، ولا تقل له عضو بل قل له الكلمة كما يقولها القوم في بلدك ( أي بأقبح ما تكون ) حتى ولو كان ضيفك معه ابيه او معه اقاربه لا يهم المهم هو تطبيق السنة المحمدية ، فلو كان مثلا مصريا وقال لك أن مصر هي ام الدنيا فقل له فورا ( اعضض بز..... ابيك ) ولو كان تونسيا وقال لك أن تونس الخضراء هي التي صنعت الثورة العربية ، فرد عليه فورا وكما امرك رسولك ونبيك وقل له ( اعضض بز..... ابيك ) والكلمة طبعا من اقبح ما يكون ولا يمكن نطقها ولا كتابتها .
النص التشريعي لهذه السنة المؤكدة
عن أبي بن كعب أنه سمع رجلا يقول : يا آل فلان فقال له اعضض بهن أبيك ولم يكن فقال له : يا أبا المنذر ما كنت فاحشا فقال : إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : من تعزى بعزى الجاهلية فأعضوه بهن أبيه ولا تكنوا
المصدر : السلسلة الصحيحة للالباني
ويجب ملاحظة كلمة ولا تكنو ومعناه لا تقولو عضو ابيك او ذكر ابيك او غيرها من الكلمات الغامضة بل يجب ان تسمو العضو الذكري كما يسميه الناس بلغتهم ، أي تذكروه باقبح الفاظه ولولا الادب لذكرت لكم الامثلة بشكل صريح ولكن ادبي يمنعني كما انني تركت الاسلام ولم تعد هذه السنة المحمدية القبيحة تلزمني .
يقول الشنقيطي في اضواء البيان
فانظر كيف سمى النبي صلى الله عليه وسلم ذلك النداء « عزاء الجاهلية » وأمر ان يقال للداعي به «اعضض على هن أبيك» أي فرجه، وأن يصرح له بذلك ولا يعبر عنه بالكناية. فهذا يدل على شدة قبح هذا النداء، وشدة بغض النبي صلى الله عليه وسلم له.
لاحظ قول الشنقيطي ( وان يصرح له بذلك ولا يعبر عنه بالكناية ) ( اي انه يذكر اسم العضو الذكري صراحة كما يسميه العامة وليس تكنية ) .
طبعا لو اكتفينا بهذا الكلام سيقول بعض المسلمين المتعصبين وبعض الجاهلين انني لم افهم القصد وانني لم افهم المعنى وانها مجرد شبهة وسيركض احد الجاهلين بسرعة البرق راكبا البراق المحمدي الى المنتديات الاسلامية صاحبة الشبهات ويبحث عن الرد على الشبهة ثم يرجع الينا  بسرعة البراق وليس البرق فرحا مسرورا ومعه الفتح المبين في الرد على الشبهة ، بعد أن تحول الاسلام كله الى شبهات .
لذلك لن اتوقف عند هذا الحد بل ساستخدم البراق انا ايضا واجلب لمثل هولاء كلام شيخهم ابن تيمية حتى تخرس السنتهم واضعهم في مواجهة مع شيخهم الذي يسمونه شيخ الاسلام .
فماذا يقول ابن تيمية ؟ هل قال انها شبهة ؟ او قال أنه حديث ضعيف ؟ او قال أن علي سعداوي لم يفهم جيدا ؟
ابن تيمية يقول في كتابه المشهور ( مجموع الفتاوي )
( وَمَعْنَى قَوْلِهِ : { مَنْ تَعَزَّى بِعَزَاءِ الْجَاهِلِيَّةِ } يَعْنِي يَعْتَزِي بِعِزْوَاتِهِمْ وَهِيَ الِانْتِسَابُ إلَيْهِمْ فِي الدَّعْوَةِ مِثْلَ قَوْلِهِ : يَا لِقَيْسِ يَا ليمن وَيَا لِهِلَالِ وَيَا لِأَسَدِ فَمَنْ تَعَصَّبَ لِأَهْلِ بَلْدَتِهِ أَوْ مَذْهَبِهِ أَوْ طَرِيقَتِهِ أَوْ قَرَابَتِهِ أَوْ لِأَصْدِقَائِهِ دُونَ غَيْرِهِمْ كَانَتْ فِيهِ شُعْبَةٌ مِنْ الْجَاهِلِيَّةِ )
وهو كلام كما تلاحظون نسخته نسخا من كتاب بن تيمية ويذكر فيه ابن تيمية كل من تعصب لأهل بلدته او مذهبه او طريقته او قرابته او اصدقاءه ، فحتى المذهب فمثلا ان قال لك احد ان مذهب اهل السنة هو الافضل فقل له فورا ( اعضض ز.... ابيك )  وكلام ابن تيمية واضح جدا .
ويضيف بن تيمية في كتابه منهاج السنة النبوية الملئ بالهجوم على الشيعة
( ولهذا قال من قال من العلماء إن هذا يدل على جواز التصريح باسم العورة للحاجة والمصلحة وليس من الفحش المنهى عنه كما في حديث أبي بن كعب عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من سمعتموه يتعزى بعزاء الجاهلية فأعضضوه هن أبيه ولا تكنوا رواه أحمد فسمع أبي بن كعب رجلا يقول يا فلان فقال اعضض أير أبيك فقيل له في ذلك فقال بهذا أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم )
ايضا عمر بن الخطاب لم يؤكد هذه السنة فحسب بل اضاف اليها اضافة غريبة جدا واشد قبحا من قول محمد فاضاف عمر بن الخطاب الى قول محمد اعضض بهن ابيك ، امصص ....... امك ! وطبعا مكان النقاط الكلمة الاشد قبحا ، فمثلا أن قال لك احد أن قبيلتنا قبيلة عظيمة فقل له امصص ......... امك . فما اقبح هذه السنة النبوية ، واليكم ماقاله بن الخطاب منقول من السلسلة الصحيحة للالباني
( و قد عمل بهذا الحديث الخليفة الراشد عمر بن الخطاب رضي الله عنه فقال : " من اعتز بالقبائل فأعضوه ، أو فأمصوه " ) المصدر السلسلة الصحيحة
طبعا الحديث واضح والاعتزاز بالقبائل معروف والكلام لا يحتاج الى تفسير بل يحتاج الى تطبيق فلماذا لا يقوم المسلمون بتطبيق هذه السنة المحمدية ،فهذه السنة المحمدية لا يجب ابدا ان يهرب منها المسلمون بل يجب عليهم تطبيقها ، فلماذا يخافون من تطبيقها ؟ طبعا حين تقول لرجل اعضض بهن ابيك او امصص ....... امك لن يتركك وفي الغالب ان استطاع ان يقتلك فسيقتلك ، لكن لا تهتم بل افعل ما امرك به رسولك والا ستكون عاصيا له ،

واخيرا لقد قرأت منذ سنوات في موقع الاسلام ويب سؤالا من شاب مسلم ملتزم مرتاب من هذا الحديث  فيقول في سؤاله :
أنا شاب بدأت في الالتزام منذ حوالي 3 سنين و منذ ذلك الوقت بدأت أقرأ في الدين و لكن كلما قرأت وجدت أن هناك أشياء تدعو إلى الشك وأغلبها مرتبط ببعض أحاديث الرسول وسوف اذكر بعضها بالمعنى .
وبحثت لكم اليوم عن رابط ذلك السؤال فوجدته وهذا هو الرابط  (  أضغط هنا  )

طبعا يوجد احد الجهلاء الذي سيذهب الى منتديات الشبهات لجلب رد مكتوب مسبقا لا قيمة ، اقدم له هذا الرابط للشيخ السلفي ابو اسحاق الحويني وهو يتكلم عن هذا الحديث

كتبها: علي سعداوي
سنن يهرب منها المسلمون ،اعضض بهن ابيك سنن يهرب منها المسلمون ،اعضض بهن ابيك Reviewed by A , S on 06:08 Rating: 5

Post AD